جديد لوجيكس - 920003759 - 0500202248

الصفحة الرئيسية / لماذا الحوسبة السحابية هي المستقبل؟

لماذا الحوسبة السحابية هي المستقبل؟

لماذا تعد الحوسبة السحابية هي مستقبل عمليات تنفيذ تخطيط موارد المؤسسات؟

من الواضح أننا نشهد تغيير جذري في تفضيلات التكنولوجيا. فقد دونت مؤسسة البيانات الدولية (IDC)، المزود العالمي الرائد لذكاء السوق (الاستخبارات السوقية)، أن “تطبيقات الخدمة السحابية هي المفتاح لدعم نمو الشركات الصغيرة والمتوسطة”. وتطلق مؤسسة البيانات الدولية على البيئة الحالية اسم “المنصة الثالثة لصناعة تكنولوجيا المعلومات للابتكار والنمو” وتفيد بأن مرحلة الابتكار هذه يتم تحديدها من خلال “انفجار الابتكار وخلق القيمة على رأس المنصة الثالثة السحابية والجوّال والشبكات الاجتماعية والبيانات الهائلة /مؤسسة التحليلات. ”

أكثر الفترات حرجاً حتى الآن: مرحلة الابتكار

يتم تحديد “مرحلة الابتكار” من خلال موجة الابتكار وإيجاد القيمة على رأس المنصات الثالثة السحابية للجوال، والشبكات الاجتماعية، والبيانات الهائلة، وأساس التحليلات.

الأعمال التجارية تعمل على تغيير:

  • كيفية التعامل مع العملاء
  • السرعة التي تقدم بها المنتجات والخدمات
  • طريقة ابتكارها وإبداعها
  • موثوقية عملياتها
  • مرونة أعمالها والتكيف الشامل لها
future
التحول السريع إلى السحابة

في عام 2009، فضلت 80٪ من شركات السوق المتوسطة حلول تخطيط موارد المؤسسات (ERP) المثبتة في مقرات العمل، لكن ذلك تغير جذرياً.

في تقرير عام 2014 “إيجابيات وسلبيات نظام تخطيط موارد المؤسسات للبرمجيات الخدمية “ساس”، كتبت شركة منت جتراس (Mint Jutras) عن التراجع في استعداد الشركات للنظر في عمليات النشر المحلية التقليدية في مقرات العمل. وبدأ هذا التراجع في عام 2011م، وبين عامي 2011 و2013م، “انخفضت هذه النسبة فعلياً بشكل حاد”. وتفكر معظم الشركات الصغيرة والمتوسطة (SMB) حالياً في تطبيقات نظام تخطيط موارد المؤسسات القائم على السحابة.

ووجدت شركة أبحاث السوق أبردين (Aberdeen) أن “مؤسسات السوق المتوسطة الأفضل في فئتها” والتي تمثل أفضل 20٪ من الشركات التي شملها الاستطلاع كانت أكثر من الضعف في احتمالية امتلاك حل نظام تخطيط موارد المؤسسات القائم على السحابة. ومن الواضح أن أفضل لاعبي السوق المتوسطة قد قاموا بالفعل بالتحول إلى خدمة السحابة لتطبيقات تخطيط موارد المؤسسات الخاصة بهم.

أصدرت مجموعة الشركات الصغير والمتوسطة، وهي شركة محللة متخصصة في الأعمال الصغيرة والمتوسطة، تقريراً لعام 2016م حول “اتصال أداء تكنولوجيا الأعمال للشركات الصغيرة والمتوسطة”.

ومنذ عام 2010م، تزايد اعتماد الحوسبة السحابية في مساحة الشركات الصغيرة والمتوسطة، حيث ترى المزيد والمزيد من الشركات أنها الطريقة الأكثر فعالية من حيث التكلفة والمرونة والأسرع لنشر ودعم البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات وتطبيقات الأعمال دون الحاجة إلى استثمارات رؤوس أموال كبيرة وزيادة في عدد الموظفين.

استمع إلى تسجيل لندوة عبر الإنترنت انتشر مؤخراً، حيث يعرض محلل قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة النتائج التي توصل إليها تقرير “اتصال أداء تكنولوجيا الأعمال”.

العنصر الأساسي في تطبيق تخطيط موارد المؤسسات، وما يؤهله ليكون رائداً!

يعد تغيير الإدارة كابوساً. نعلم جميعاً أن الشركات يجب أن تتكيف وتتطور باستمرار للتعامل مع المنافسة والمتطلبات الحكومية والتكنولوجيا الجديدة وما إلى ذلك. والقاسم المشترك هو: لا يتعين على الشركات أن تتغير فقط، بل يجب أن تعرف كيف تتغير.

المبررات التجارية للانتقال إلى الحوسبة السحابية

بالنسبة للعديد من الشركات الصغيرة والمتوسطة، يتم انتقالها إلى السحابة لمبررات تجارية واضحة أولها هو انخفاض التكاليف الأولية المسبقة.

لكن هناك فائدة أخرى مهمة هي سرعة التنفيذ. وأفاد استطلاع أجرته شركة منت جتراس، محلل قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، في عام 2014م، أن “المستجيبين الذين لديهم تطبيقات البرمجيات الخدمية قد توصلوا إلى أول مرحلة رئيسية لبدء التشغيل بنسبة 19٪ أسرع من أولئك الذين يمتلكون حلول محلية”. وكلتا هاتين الميزتين ممكنتين، لأن الحوسبة السحابية تلغي الحاجة إلى شراء الأجهزة والبرامج وتثبيتها.

تشمل مزايا الأعمال الأخرى ما يلي:
  • وصول الموظفين والعملاء والشركاء إلى المعلومات في أي مكان وفي أي وقت، نظراً لأن جميع التطبيقات مصممة للتشغيل على الأجهزة المحمولة.

  • لا يحتاج موظفين متفرغين لصيانة أو ترقية الأجهزة مع نمو الشركة.

  • تتوفر معظم الوظائف الحالية نظراً لأن بائع السحابة يحافظ على البرنامج ويحدّثه.

  • عادةً ما يتمتع بائع السحابة للبرمجيات الخدمية بأفضل أمان متاح، وهي حقيقة تم التحقق منها من خلال معلومات أمن البيانات التي تؤثر بشكل أساسي على الأنظمة المحلية/في مقرات العمل للشركات الكبيرة والمتوسطة.

  • حفظ نسخة احتياطية آمنة من البيانات مع خطة التعافي من الكوارث.

  • تصميم تطبيقات السحابة الحقيقية بواجهة مستخدم سهلة الاستخدام لتسريع وقت الإنتاجية.

تذكر أنه، ليس كل مزود خدمة السحابة لنظام تخطيط موارد المؤسسات هي سحابة حقيقية، وأنه يمكنه تقديم كل هذه الفوائد.

النجاح مع خدمة السحابة

نظراً لاستخدام الحلول السحابية لتشغيل تطبيقات تخطيط موارد المؤسسات لبعض الوقت حالياً، يمكن للقطاع الوصول إلى النتائج الموثقة للفوائد والمزايا.

نظراً لاستخدام الحلول السحابية لتشغيل تطبيقات تخطيط موارد المؤسسات لبعض الوقت حالياً، يمكن للقطاع الوصول إلى النتائج الموثقة للفوائد والمزايا. ومن الأمثلة تقرير “تحسين عمليات الأنشطة التجارية في السوق المتوسطة باستخدام التطبيقات السحابية” الصادر عن مجموعة أبردين (Aberdeen Group): تقدم مزايا السحابة فوائد تجارية ملموسة في تكاليف التشغيل، والامتثال للجدول الزمني، والتسليم في الوقت المحدد”. وذكرت شركة أبردين في تقريرها أن متوسط التحسن في الربحية خلال العامين الماضيين لشركات السوق المتوسطة غير المتواجدة في السحابة كان بنسبة 9٪. ومع ذلك، أبلغت شركات السوق المتوسطة التي تم تمكينها من السحابة عن وجود تحسن بنسبة 17٪ في الربحية على مدار العامين الماضيين. ويعد هذا فارقاً مذهلاً يصل إلى ثمان (8) نقاط. ومن خلال توفير الأدوات التقنية التي يحتاجها موظفوهم، رأى قادة السوق هؤلاء وجود عائد استثمار (ROI) أدى إلى تحسين صافي أرباحهم الإجمالية. وأضافوا أيضاً في هذا التقرير عن التكامل مع التقنيات الأخرى أنه: “بالنسبة لمؤسسات السوق المتوسطة، فإن المرونة التي توفرها البيئات السحابية تمكن هذه المؤسسات بالفعل من تنفيذ المزيد من التقنيات التي يمكنها تحسين العمليات عبر المؤسسة، وتشمل النتائج التالية:

ما نسبته 13٪ يرجح أن يكون لها إدارة علاقات العملاء.

ونسبة 43٪ يرجح أن يكون لديها تحليلات الأعمال.

وفي النهاية، تطرقوا إلى أحد أهم المجالات للشركات الصغيرة أو المتوسطة، مع متابعة أنشطة الأعمال والرؤية عبر المؤسسة:

نظراً لأن حل السحابة متاح للموظفين بغض النظر عن مكان تواجدهم، فمن الأسهل مشاركة الوظائف المضمنة في الحلول. وفي النهاية، يعمل هذا على تحسين الرؤية، ويؤثر على التعاون، ويتيح الكفاءة والمرونة. وفي الواقع، مؤسسات السوق المتوسطة ذات الحلول السحابية هي:

ما نسبته 41٪، من المرجح أن يكون لديهم رؤية في الوقت الفعلي لحالة جميع العمليات.

ونسبة 47٪، من المرجح أن يكون لديهم إشعارات آلية تمكن قادة الأعمال من الرد على الفور.

وسيتم إجراء تحسينات في الشركة سواءً كان لديها نظام تخطيط موارد المؤسسات القائم على السحابة أو أنظمة تقليدية، ومع ذلك، تؤدي تطبيقات السحابة إلى تحسينات كبيرة في عائد الاستثمار على أنظمة تخطيط موارد المؤسسات المحلية/في مقرات العمل. وتتضمن بعض الأمثلة:

تحسن بنسبة 8% في التكاليف التشغيلية نتيجة لتخطيط موارد المؤسسات القائم على السحابة.

تحسن بنسبة 8% في الربحية نتيجة لتخطيط موارد المؤسسات القائم على السحابة.

نظام تخطيط موارد المؤسسات لوجيكس في السحابة

يقدم نظام تخطيط موارد المؤسسات لوجيكس تطبيقاً حديثاً مصمماً للسحابة والموبايل، ولكن مع نظام تخطيط موارد المؤسسات لوجيكس، يمكنك الحصول على خيار البرمجيات الخدمية أو التنفيذ المستضاف أو المحلي/ في أماكن العمل. ولك الخيار من أين تبدأ، وتتمتع دائماً بالمرونة للانتقال إلى خيار آخر للتوزيع عندما يحتاج عملك إلى التغيير.

لمعرفة المزيد حول تقنية نظام تخطيط موارد المؤسسات لوجيكس القائم على السحابة

يرجى زيارة منصة الأعمال الحديثة الخاصة بنظام لوجيكس.

شاهد كيف حقق عملاء لوجيكس النجاح عمليات التنفيذ الخاصة بهم لنظام تخطيط موارد المؤسسات لوجيكس القائم على السحابة

Download LOGIX Brochure
راسلنا
Scan the code
مرحباً 👋
من فضلك أخبرنا ما تحتاجه ?
لوجيكس لتخطيط موارد الشركات والمؤسسات

عام الريادة..